د. العنقري يفتتح فعاليات أسبوع التطوير الإداري تحت شعار (التدريب لتحقيق التطوير)

 
نظمتها كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع
د. العنقري يفتتح فعاليات أسبوع التطوير الإداري
تحت شعار (التدريب لتحقيق التطوير)


افتتح سعادة وكيل الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الدكتور عبدالرحمن بن سلطان العنقري يوم الأحد 6/8/1439هـ فعاليات أسبوع التطوير الإداري تحت شعار (التدريب لتحقيق التطوير) والذي استمر على مدار خمسة أيام شارك بتقديمها نخبة من أعضاء هيئة التدريس والمدربين بالجامعة وذلك بتوجيه من سعادة عميد كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع الدكتور مهنا الدلامي.
وفي اليوم الأول ألقى سعادة وكيل الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الدكتور عبدالرحمن بن سلطان العنقري كلمة رحب فيها بالمشاركين والمدربين من الجنسين، مؤكداً أن هذا البرنامج يأتي انطلاقا من دور الجامعة نحو خدمة المجتمع المحلي، وتقديم برامج تدريبية تلامس احتياجات القطاعات الحكومية والخاصة وتهدف لتنمية مهاراتهم، تحقيقاً لطموحات قيادتنا الرشيدة الحكيمة حفظها الله، والقيادة العليا في جامعة الملك فيصل، حيث حرصت الجامعة منذ تأسيسها على تلبية حاجات المجتمع من دورات وورش تدريبية وندوات يحتاجها أبناء هذا المجتمع.
وقد كانت أولى الورش التدريبية في اليوم الأول بعنوان (البروتوكول في الحياة العملية) قدمها الدكتور أحمد الزاكي، وفي اليوم الثاني ورشة بعنوان (مهارات التواصل الفعال) قدمها الدكتور تامر عبدالغني، وفي اليوم الثالث ورشة بعنوان (إدارة التطوير التنظيمي) قدمها الأستاذ عبدالاله الدريويش، وفي اليوم الرابع ورشة بعنوان (التغلب على ضغوطات العمل) قدمها الدكتور فتحي ابوناصر، وفي اليوم الخامس والأخير ورشة بعنوان(كتابة الخطابات والتقارير) قدمها الأستاذ حسام العكش.
واختتمت الورشة أعمالها يوم الخميس 10/8/1439هـ بكلمة لسعادة عميد كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع الدكتور مهنا بن عبدالله الدلامي شكر فيها المشاركين في البرامج والذي استهدف ما يقارب (32) جهة من القطاعين الحكومي والخاص والذي بلغ عددهم (163) متدربا و(58) متدربة وكرم الحضور والمدربين وأعضاء لجنة الأسبوع التدريبي.
يذكر أنه تم الإعداد والترتيب لهذا الأسبوع من خلال اللجنة الإشرافية برئاسة المشرف على وحدة البرامج التدريبية الأستاذ عبدالاله الدرويويش وعضوية كل من الأستاذ حيدر الرصاصي، والأستاذ حسين بن سلمان البحراني، والأستاذ فؤاد بن إبراهيم النعيم، والأستاذ علي بن عايش الدندن، والأستاذ مهدي بن إبراهيم البطاط، والأستاذ طارق ياسين، فيما تولت الأستاذة منيرة الجريسان مسؤولة الإشراف على قسم السيدات.​​
المصدر