كلية الآداب تقيم حفلها الختامي وتكرم طلابها المتفوقين والمتميزين في الأنشطة الثقافية والرياضية

 

كلية الآداب تقيم حفلها الختامي وتكرم طلابها
المتفوقين والمتميزين في الأنشطة الثقافية والرياضية
إعداد : د. أسامة عطية عثمان – د. مصطفى حسنين
تحت رعاية عميد  كلية الآداب الأستاذ الدكتور ظافر بن عبد الله الشهري ، وبحضور سعادة وكيل الكلية للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور علي الشهري وسعادة وكيل الكلية للشؤون الأكاديمية الدكتور أحمد السقوفي ، ورؤساء الأقسام ، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس ، وحضور لافت من طلبة الكلية، أقامت كلية الآداب صباح يوم الأربعاء 9/8/1439هـ حفلها الختامي في قاعة الواحة ، وقد تم استعراض مرئي عنوانه:  (كلية الآداب استدامة العطاء) أكد على أن كلية الآداب بحجم جامعة حيث تعد من أكبر كليات الجامعة من حيث عدد طلابها وأعضاء هيئة التدريس فيها، وأن الكلية خلال السنوات الأربعة الماضية قامت بدور كبير فيما يتعلق ببناء شخصية طلابها حيث العمل وفق رؤية متكاملة تساير رؤية المملكة (2030).
وقال سعادة عميد الكلية في كلمته: إننا نرحب بكم في هذا اللقاء الذي نودع فيه عاما حافلا بالعطاء والإنجاز، فهذا التكريم يعد رمزا للوفاء لجميع أقسام الكلية طلابا وأعضاء هيئة تدريس، فترشيح عضو بعينه هو رمز لقسمه وتكريم له، كما أن كلية الآداب مستمرة في العطاء والإنجاز والتطوير، والحرص على طلابها وتقديم الجانب العلمي وجانب الأنشطة المتنوعة الثقافية والرياضية وغيرها.
ثم بدأ تكريم الأساتذة المغادرين للكلية في هذا العام، وتكريم الأساتذة المتميزين المرشحين من أقسام الكلية، كذلك تكريم إداري الكلية المتميزين في العمل، تلا ذلك تكريم طلاب المنح، والمشرف على الوحدة الدكتور حمد المري، ثم تكريم الطلاب المتفوقين في الجانب العلمي والأنشطة الثقافية والرياضية.​
المصدر