وزير الصحة يوقع اتفاقية «طب الحشود» مع معهد أبحاث الحج


أكد وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة أن مذكرة التفاهم في مجال صحة الحشود التي تم توقيعها أمس (الخميس) بين المركز العالمي لطب الحشود ومعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة ستتعلق بأبحاث الحج وكيفية التعامل مع الحشود وأي أمراض قد تحدث في الحج لا قدر الله.
وأوضح أن المعهد يزخر بكمية هائلة من الأبحاث المفيدة التي يمكن الاستفادة منها لتطوير منظومة خدمات الحج.
وكان الوزير وقع المذكرة مع مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس بحضور نائب وزير الصحة حمد الضويلع، ومدير الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور مصطفى بلجون، والمشرف على الإدارة العامة للخدمات الصحية لشؤون الحج والعمرة الدكتور حسين غنام، ووكلاء الجامعة، وعمداء الكليات الطبية بالجامعة، وعدد من المسؤولين بوزارة الصحة، وذلك بقاعة الملك عبد العزيز التاريخية بالمدينة الجامعية بالعابدية.
وأوضح عساس أن الجامعة لديها الكثير بما يتعلق بإدارة الحشود في صحة الحشود والبيئة، ومليئة بالكوادر المميزة، التي ستسهم في خدمة ضيوف الرحمن وخدمة مكة المكرمة.
وبين عميد المعهد الدكتور حمزه غلمان أن الاتفاقية تتضمن التشاور بين المعهد والمركز في شتى المسائل وتشتمل على عدد من المجالات التعاون في برنامج صحة الحشود لأجل ترقية صحة وسلامة الحجاج والمعتمرين وزوار الحرمين الشريفين، بما في ذلك إنشاء برامج تطويرية وتثقيفية وتدريبية والتعاون في بناء الكوادر الوطنية في مختلف مجالات الصحة والحشود وطب الطوارئ وإدارة الكوارث.
كما وقّع وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة مع رئيس البنك الإسلامي الدكتور بندر حجار اتفاقية تعاون مشترك بين الوزارة والبنك تتضمن التعاون في برنامج صحة الحشود لأجل تعزيز صحة وسلامة الحجاج والمعتمرين وزوار الحرمين الشريفين، والتنسيق في مجال تطوير لقاح للوقاية من فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (كورونا)، والتعاون والتنسيق لدعم مبادرة المدن الصحية وتطبيقها في السعودية. للمزيد

المصدر