افتتحت معرض الكتاب والفعاليات المصاحبة في جامعة الأعمال بجده …العواد : الوزارة ستقيم مشاركة إدارات التعليم في معارض الكتاب والتوسع في المناطق العام المقبل

 

 


 

                                   

ضمن إطار مشاركة وزارة التعليم في مشروع تحدي القراءة العربي افتتحت وكيل  الوزارة والمشرف العام على مشروع تحدي القراءة  العربي بالمملكة د. هيا بنت عبدالعزيز العواد ،  اليوم الأحد فعاليات معرض الكتاب ضمن مشروع تحدي القراءة العربي  ،  وذلك في مقر جامعة الأعمال والتكنولوجيا  (فرع الطالبات)  بجدة  والذي يستمر حتى 16 الشهر الجاري
وأبدت د. العواد إعجابها بالتنظيم ، والفعاليات المصاحبة ، بمشاركة أكثر من 14 دار نشر سعودية ، وأكدت أن الوزارة ستقوم  بعد الانتهاء من المعارض بتقييم مشاركة إدارات التعليم في ( الرياض ، وجده ، وتبوك ، والدمام ) والتي استضافت معارض الكتاب المصاحبة لمشروع تحدي القراءة العربي ولأول مره هذا العام ، وعلى ضوء نتائج التقييم  سيتم إعادة ترتيب جدول المعارض ، والتوسع في إقامتها خلال العام المقبل في أكثر من 4 مناطق ، بالإضافة إلى فتح المجال أمام دور نشر عربية للمشاركة في المعارض المقبلة  .
واعتبرت العواد أن مشروع تحدي القراءة وما يصاحبه من معارض وفعاليات هي جزء من سعي الوزارة في تامين بيئة محفزة ، ومشجعة على القراءة  للطلاب والطالبات في التعليم العام ، مثمنة في الوقت نفسه ما تضطلع به الأسر والمدارس من دور حيوي  في توفير الكتب المفيدة والنافعة والتي تنقل الخبرات العلمية والتجارب الاثرائية للطالب والطالبة على حد سواء في سن مبكرة .
من جهته ثمن مدير عام التعليم بمحافظة جده  موافقة صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جده  لإقامة المعرض والذي يهدف إلى نشر ثقافة القراءة والإطلاع بين أوساط الطلاب والطالبات ، وأوضح أن ذلك يأتي إيماناً من سموه على أهمية القراءة في خلق جيل مثقف يعي مسؤولياته ويرسم تطلعاته لمستقبل زاهر  .
وأبدى الثقفي إعجابه بما شاهده من تفاعل وحضور من قبل الطلاب والطالبات في المعرض ، مشيراً إلى أهمية إشراك الطلاب في هذه الفعاليات وتوفير بيئة مناسبة للقراءة خاصة في ظل ما يشهده الأبناء من عزوف عن الكتاب الورقي ، والاتجاه للتقنية .
بدورها  أكدت رئيس لجنة مشروع تحدي القراءة بوزارة التعليم الأستاذة نوال الجار الله أن معرض الكتاب المقام في  جامعة الأعمال  والتكنولوجيا – فرع الطالبات-  سيكون موجهاً للفئات العمرية من 6-19 عاماً ،  وسيشارك به عدد من دور النشر السعودية ،  ويهدف لتوفير الكتاب بشكل مستمر أمام  الطلاب والطالبات ، كما أن تنظيمه يوافق عودة الطلاب والطالبات للمدارس مما يشجعهم على زيارة المعرض، سعياً لنشر ثقافة الاطلاع والقراءة ، مبينةً أن اللجان العاملة خصصت ثلاثة أيام للطالبات ويومين للطلاب  .
كما نوه رئيس اتحاد الناشرين السعوديين الأستاذ أحمد بن فهد الحمدان بالجهود التي تبذلها وزارة التعليم والقائمين على مشروع تحدي القراءة العربي لنشر ثقافة الكتاب واقتنائه وذلك من خلال فعاليات المعارض التي بدأتها بالرياض و في  جده و الأسبوع المقبل في تبوك والذي يليه في المنطقة الشرقية ، مشيراً   أنه سيكون بمقدور الطلاب والطالبات زيارة معرض الكتاب في جده خلال الفترتين الصباحية ، والمسائية ، و اقتناء كتبهم المفضلة بأسعار تشجيعية ، ومخفضة تقل عن الأسعار الموجودة في المكتبات التجارية .

 

المصدر