د. أبا الخيل يوافق على الرؤية المستقبلية لمجلس ذوي الاحتياجات الخاصة

معالي مدير الجامعة عضو هيئة كبار العلماء الأستاذ الدكتور الشيخ سليمان بن عبدالله أبا الخيل،

وافق معالي مدير الجامعة عضو هيئة كبار العلماء الأستاذ الدكتور الشيخ سليمان بن عبدالله أبا الخيل، على الخطة التنفيذية للرؤية المستقبلية لمجلس ذوي الاحتياجات الخاصة، والذي تسعى الجامعة من خلاله إلى الريادة في خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة وذلك من خلال إنشاء مركز متخصص ووحدة الدعم والمساندة ومجلس للإشراف على ذوي الاحتياجات الخاصة، ولتحقيق طموح قيادة الجامعة تم صياغة هذه الرؤية المستقبلية لتضمن تحقيق الجودة في جميع البرامج و الخدمات المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة بالجامعة.

وتنطلق الرؤية من توجهات رؤية المملكة العربية السعودية 2030 بتقديم المبادرات التي تدعم تحقيق الجامعة لمتطلبات الرؤية تجاه ذوي الاحتياجات الخاصة، كما تم استخلاص أبرز التوصيات والنتائج التي توصلت لها الدراسات الاستطلاعية والبحوث التي أجريت في مجال الاحتياجات الخاصة بالجامعة، والاستناد عليها عند إعداد الرؤية.

وتهدف الرؤية إلى: تحقيق التكامل بين البرامج والخدمات المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة بالجامعة، والعمل على اتاحة الفرص وتقديم التسهيلات لذوي الاحتياجات الخاصة لضمان استقلاليتهم واندماجهم بوصفهم عناصر فاعلة بالمجتمع، وعمل الشراكات المجتمعية الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة، وتطوير العمل الخدمي المقدم لذوي الاحتياجات الخاصة، والعمل على تشجيع المبادرات والمشاريع الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة.

وتكمن نقاط قوة الرؤية في:

* الامكانات المادية:

 •الدعم المالي

 يحظى قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة بالدعم المادي من قيادة الجامعة.

• التجهيزات

 يتوافر في الجامعة تجهيزات ومنشآت تتلائم مع ذوي الاحتياجات الخاصة.

* الإمكانات البشرية:

 يتوافر بالجامعة كوادر بشرية (الكفاءة العلمية، الخبرة، الطموح) القادرة على تحقيق أهداف الجامعة في خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة.

* الامكانات التنظيمية:

 يتوافر في الجامعة الأجهزة الإدارية (الادارات والعمادات المساندة) القادرة على تنفيذ المبادرات والبرامج المقترحة.

ويمكن تلخيص التحديات بأنها عدم الاستخدام الأمثل للإمكانات المتاحة (نقاط القوة) التي تقدمها الجامعة لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة، وتأتي هذه الرؤية لتحقيق الاستفادة المثلى من هذه الإمكانات ويمكن إبرازها بالنقاط التالية: ضعف تأهيل بعض الكوادر العاملة مع ذوي الاحتياجات الخاصة، و تدني مستوى التهيئة الكاملة لذوي الاحتياجات الخاصة، وعدم وجود ميزانية محددة لذوي الاحتياجات الخاصة.

كما يمكن اعتبار الموافقة على إنشاء مجلس ذوي الاحتياجات الخاصة بالجامعة بقرار معالي مدير الجامعة رقم (101425) وتاريخ 9/9/1438هـ واعتماد تشكيله وهيكله التنظيمي هذا القرار يعّد نقطة الانطلاق نحو صياغة رؤية مستقبلية للمجلس ولتفعيلها وسيتم بناء خطة تنفيذية للعام الجامعي 1438هـ -1439هـ وتتناول المحاور التالية: المبادرات، والشراكات، والمعارض والمناسبات، وتبادل الخبرات، والبرامج والخدمات.

ومن متطلبات تحقيق الرؤية: دعم المجلس بكادر من المتخصصين والاداريين للعمل بمركز وخدمات ذوي الاحتياجات الخاصة ووحدة الدعم والمساندة والمنصات والاستراحات الخاصة وفقاً للخطة المقرة، وتأمين نقل داخل الجامعة لذوي الاحتياجات الخاصة، وتنفيذ وتجهيز المنصة الخاصة لخدمة ذوي الاحتياجات الخاصة، وتجهيز الاستراحات المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة.

وختمت الرؤية بسرد الخطة التنفيذية للمجلس للعام الجامعي 1438-1439هـ.​

المصدر