جامعة الإمام تودّع ضيوف خادم الحرمين الشريفين من حجاج الولايات الأمريكية المتحدة

هنأ معالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عضو هيئة كبار العلماء رئيس المجلس التنفيذي لاتحاد جامعات العالم الإسلامي الأستاذ الدكتور الشيخ سليمان بن عبدالله أبا الخيل، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، بمناسبة نجاح موسم حج هذا العام1438هـ، مشيداً بما قدمته القيادة الرشيدة من خدمات ورعاية واهتمام للحجاج القادمين من جميع أنحاء العالم وأن يجعل الله ذلك في ميزان حسناتهم.

جاء ذلك خلال توديع معاليه (32) حاجاً من الشخصيات الأمريكية المؤثرة، أشرفت جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عليهم من خلال (البرنامج العلمي لضيوف خادم الحرمين من حجاج الولايات المتحدة الأمريكية) بالتعاون مع سفارة المملكة العربية السعودية في واشنطن، ما يؤكد أن الجامعة كانت حاضرة بوضوح في موسم حج هذاالعام 1438هـ.بتوجيه ومتابعة من معالي مدير الجامعة.

وقد أعرب معالي الدكتور أبا الخيل عن اعتزاز الجامعة بالإشراف على هذا البرنامج العلمي والشرعي للوفد الأمريكي، وأوضح أن البرنامج تضمّن زيارة سماحة مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، وزيارة معالي الشيخ صالح بن فوزان الفوزان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، كما تضمن برنامجاً علمياً شرعياً عن موضوعات العمرة والحج وما يتوجب على الحاج فعله وتجنبه خلال تأديته هذه الفريضة العظيمة وفي ظل هذه الخدمات والإمكانات العظيمة التي وفرتها حكومة خادم الحرمين الشريفين.

كما شكر معالي مدير الجامعة، الفريق المشرف على البرنامج وفي مقدمتهم وكيل الجامعة لشؤون المعاهد العلمية الأستاذ الدكتور إبراهيم بن محمد قاسم الميمن، والدكتور عمر السبتى على جهودهم في خدمة ضيوف خادم الحرمين الشريفين.

وكان الوفد قد التقى سماحة المفتي الذي رحب بهم في رحاب المملكة العربية السعودية بشكل عام وفي مكة المكرمة وهم حجاجاً على وجه الخصوص، وبين لهم وسطية هذا الدين والجهود التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين في موسم الحج، كما عول عليهم الشيء الكبير تجاه نشر الإسلام في الولايات المتحدة الأمريكية وإظهار وسطيته والتكاتف والتعاون ومواجهة التحديات لنبذ التطرف والذي يعد من أبرز المشكلات التي يعاني منها العالم بأسره.

كما التقى الوفد بمعالي الشيخ صالح بن فوزان الفوزان، والذي رحب بهم وشكرهم على الزيارة، وبين لهم جهود المملكة العربية السعودية في خدمة الحجاج، كما فتح الحوار في بعض القضايا التي تخدم الإسلام والمسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقدم حجاج الولايات المتحدة الأمريكية شكرهم وامتنانهم لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده على هذه الاستضافة وما جدوه من حفاوة وترحيب وحسن استقبال، كما أشادوا بالجهود الجبارة التي تقدمها قيادة هذا الوطن في سبيل خدمة قاصدي المشاعر المقدسة من الحجاج، إلى جانب جهود المملكة العظيمة في خدمة قضايا المسلمين في كل أنحاء العالم.​

المصدر