مشروعية قيادة المرأة لدرء المفاسد

قرار قيادة المرأة للسيارة قرارا حكيما صائبا وموفقا وموافقا للشريعة وهو مبني على أساس شرعي رصين أن الأصل في المعاملات الإباحة والحل بعكس العبادة المبنية في أصلها على الحظر والمنع كما أن القرار جاء لتتلاءم طموحات نساء المملكة مع نظيراتها في العالم أجمع في هذا الحق خاصة في ظل الاحتياجات العائلية الملحة والأوضاع الإقتصادية والسلوكيات الاجتماعية التي لا تخفٓ على أحد ففيه درء لمفاسد جمة خاصة بوجود رجل أجنبي لا يمت بصلة لهذه العائلة أو تلك 

فوفق الله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز لكل خير وأخذ بناصيتهما للبر والتقوى وجزاهما عن شعبهم خير الجزاء 

كتبه 

د عبدالله العلي الطعيمي 

عضو هيئة التدريس في جامعة الإمام 

محمد بن سعود الإسلامية – الرياض

المصدر