جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية تنظم مؤتمر التعريب الثالث عشر

مدير جامعة الإمام عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل

​أكد مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل صدور موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله – على عقد “مؤتمر التعريب الثالث عشر”  بالتعاون مع مكتب تنسيق التعريب التابع للمنظمة العربية للتربية الثقافة والمزمع عقده – بمشيئة الله – في رجب 1439هـ الموافق إبريل 2018م .

 وأوضح الدكتور أبا الخيل أن هذه الموافقة الكريمة تأتي امتدادًا للدعم الكبير واللامحدود والذي تلقاه الجامعة بخاصة والجامعات السعودية من مقام خادم الحرمين الشريفين، والذي يمثل دعمًا كبيرًا لبذل مزيد من الجهد والعطاء في سبيل إنجاح هذا المؤتمر وأن يخرج بصورة تليق ومكانة الرعاية الملكية الكريمة.

وأضاف الدكتور أبا الخيل أنه تم تشكيل اللجان العليا والعلمية والتحضيرية والإعلامية وغيرها من اللجان العاملة في هذا المؤتمر المهم في عنوانه ومحاوره وأهدافه ، وقد وجهنا جميع اللجان بالعمل الجاد والمستمر والدؤوب في أن يواكب هذا المؤتمر وما يقدم فيه من أبحاث وأوراق عمل وفعاليات مصاحبة للمؤتمر .

وبين الدكتور أبا الخيل أن أهداف المؤتمر تتمثل في مواصلة البحث حول تعريب المصطلح العلمي والتقني والحضاري ، بحضور علماء اللغة والمعجميين والمجمعيين من مختلف المجامع اللغوية العربية ، والمؤسسات الجامعية ، والهيئات المختصة ، ويعتبر انعقاد هذا المؤتمر مناسبة للتفكير في وضع اللغة العربية ، وتعميق النظر فيما تواجهه من تحديات تهمّ مجالات التعليم والعلوم والبحث العلمي لذا ساهمت مؤتمرات التعريب السابقة التي عقدت في تقريب المعارف العلمية والتقنية والحضارية بإنجاز معاجم موحدة ، وعقد الندوات المتخصّصة ، بغية الرفع من جودة التعليم والبحث العلمي والاجتماعي ، والإسهام في رسم خطط محددة المعالم والأهداف لإيجاد ” لغة عربية علمية مشتركة” قادرة على مواكبة التطور السريع للتقدم العلمي والتقني.  

المصدر