وزير التعليم يرعى ملتقى عمداء كليات التربية بجامعة طيبة غداً

فيما يشارك في الملتقى أكثر من 30 عميدا لكليات التربية

 وزير التعليم يرعى ملتقى عمداء كليات التربية بجامعة طيبة غداً

 

يرعى
معالي وزير التعليم د.أحمد العيسى غداً ملتقى عمداء كليات التربية
بالجامعات السعودية الثامن بجامعة طيبة الذي يهدف إلى تطوير وتحسين مخرجات
كليات التربية، وتبادل الأفكار والتجارب المشتركة وتعزيز التعاون بين
الجامعات، ويستمر ليومين في قاعة المؤتمرات الكبرى بالجامعة.

وشكر
معالي مدير جامعة طيبة الدكتور عبد العزيز السراني، معالي وزير التعليم
د.أحمد العيسى على رعايته لهذا الملتقى والذي يؤكد مدى اهتمام معاليه
بالجامعات والبرامج الأكاديمية، كما أن رعايته لملتقى كليات التربية توضح
مدى حرص معاليه على قيام الكليات بدورها المأمول في تهيئة المعلمين وتقديم
البحوث والدراسات التربوية واستشراف المستقبل التربوي.


وقال
معاليه إن الملتقى سيناقش آليات التكامل بين كليات التربية وإدارات
التعليم العام، وتطوير برامج كليات التربية وبرامج تطوير أعضاء هيئة
التدريس بالكليات، وإعادة الهيكلة ومستقبل كليات التربية وغيرها من الأوراق
العلمية، متمنياً التوفيق للمشاركين في الملتقى.


 من
جهته، شكر عميد كلية التربية بجامعة طيبة أ.د على بن ناصر آل مقبل، معالي
مدير الجامعة الدكتور عبد العزيز السراني على دعمه لهذا الملتقى والذي
سيجمع عمداء كليات التربية الذي سيسهم في تبادل الخبرات بين المشاركين،
واستشراف مستقبل الكليات ودورها في برنامج التحول الوطني 2020 وتحقيق رؤية
المملكة 2030، موضحاً أن الفئة المستهدفة في هذا اللقاء هم عمداء كليات
التربية بالجامعات السعودية، ورؤساء الأقسام الأكاديمية بكليات التربية،
ومدراء إدارات التعليم بالمملكة.


وأضاف
أ.د آل مقبل أن اللقاء يهدف إلى تعزيز دور الجامعات السعودية في تحقيق
رؤية المملكة، واستشراف العمل التربوي التعليمي، ومواكبة التوجهات
والتغيرات المعاصرة التي تشهدها المملكة، وتبادل الخبرات الأكاديمية
والبحثية بين كليات التربية، وتعزيز الدور التكاملي بين كليات التربية
وإدارات التعليم، وتحسين المدخلات وتجويد الخرجات كليات التربية.


وأضاف
أ. د آل مقبل بأن أهمية اللقاء يأتي لدور الجامعات في تحقيق أهداف
التنمية، وتعزيز الدور الرئيس لكليات التربية في إعداد المعلمين والقادة
التربويين، و تطوير مهارات المستفيدين وخبراتهم العلمية والعملية، وأهمية
كليات التربية في مد المؤسسات التعليمية باحتياجاتها من الكفاءات التربوية

المصدر