جوالة جامعة الملك فيصل تشارك في معسكر الخدمة العامة لخدمة ضيوف الرحمن خلال شهر رمضان المبارك

 
جوالة جامعة الملك فيصل تشارك في معسكر الخدمة العامة لخدمة ضيوف الرحمن خلال شهر رمضان المبارك
يُشارك جوالة جامعة الملك فيصل في معسكر الخدمة العامة لخدمة ضيوف الرحمن خلال شهر رمضان المبارك هذا العام خلال الفترة من 9 – 21/9/1439هـ، وذلك بالتعاون مع جمعية الكشافة العربية السعودية.
وأوضح سعادة عميد شؤون الطلاب الدكتور خليل بن إبراهيم الحويجي أن مشاركة الجامعة جاءت بناءً على توجيهات ومتابعة من معالي مدير الجامعة الدكتور محمد بن عبد العزيز العوهلي، حيث شاركت الجامعة ممثلة في العمادة بفرقتين كشفيتين، إذ بلغ عدد المشاركين 32 طالباً من مختلف الكليات.
وأبان سعادته أن الطلبة المشاركين تم حثهم وتدريبهم على الالتزام بالتعليمات والأنظمة ، ودعوتهم لاحتساب هذا العمل خالصاً لوجه الله تعالى، مؤكداً أن أهمية هذه المشاركة في مثل هذه المعسكرات تتمثل في الاستفادة المحققة للطلبة الجوالة في التدرب على أساليب التعامل، وغرس روح التعاون والمحبة، وتوثيق الروابط فيما بينهم، إلى جانب إبراز الدور الرائد والصورة الحسنة للكشافة السعودية وهم يتشرفون  بخدمة ضيوف الرحمن، مشيراً سعادته إلى أن الفرق المشاركة من جامعة الملك فيصل في الحرم المكي تسهم في تنظيم حركة سعي المعتمرين، وتقديم الخدمة لكبار السن والأطفال، معتبراً ما تقوم به الجوالة في خدم المعتمرين والزوار أنما هو امتداد لما سخرته المملكة من إمكانات وطاقات بشرية ومادية من اجل ضيوف بيت الله الحرام الذين يفدون إلى مكة المكرمة من كل حدب وصوب لينعموا بتسهيلات تجعلهم يؤدون ما قدموا من اجله بيسر وسهولة في جو إيماني وروحاني.
من جانبهم أكد الطلبة المشاركون على الالتزام بتمثيل جامعتهم ووطنهم خير تمثيل، آخذين العهد على أنفسهم ببذل الجهد في خدمة المعتمرين والزوار والتحلي بخلق الكشاف المسلم، وأن يكونوا خير سفراء يمثلون الشباب السعودي أمام المعتمرين وزار بيت الله الحرام.​
المصدر