جامعة الإمام تطلق فعاليات المؤتمر السعودي الدولي للتعليم الطبي simec2018

معالي مدير الجامعة عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل

برعاية معالي مدير الجامعة عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل انطلقت صباح اليوم الأحد 15/7/1439هـ فعاليات المؤتمر السعودي الدولي للتعليم الطبي (simec2018) الذي تنظمه جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ممثلة في كلية الطب في فندق “مداريم كراون” خلال الفترة من 15 حتى 19 رجب 1439هـ الموافق 1-5 أبريل 2018م.

وأشار معالي مدير الجامعة عضو هيئة كبار العلماء الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل أن المؤتمر يهدف إلى التعرف على التوجهات والمستجدات الحديثة في طرق التعلم والتعليم في الكليات الصحية، وتحسين المخرجات وكفاءات خريجي الكليات الصحية، وتبني الأنماط الحديثة في التقويم والاختبارات، وتبادل التجارب وقصص النجاح في التعليم الطبي من داخل المملكة وخارجها، ويستضيف المؤتمر نخبة من عمداء كليات الطب بالمملكة والخليج العربي، كما يشارك في ورش العمل نخبة من الأطباء المميزين على المستوى الدولي. 

وأضاف معالي الدكتور أبا الخيل أن تنظيم هذا المؤتمر يتزامن مع  مرور عشر سنوات على إنشاء كلية الطب بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، وحصولها أيضا على الجائزة الدولية في التعليم الطبي، كما بين أن المؤتمر سيغطي مجموعة واسعة من المواضيع بما في ذلك الابتكار في التعليم الطبي، والأبعاد الدولية واتجاهات المناهج الدراسية في التعليم الطبي، وقضايا أخرى ذات أهمية. 

من جانبه أوضح عميد كلية الطب المشرف على الخدمات الطبية الأستاذ الدكتور خالد آل عبدالرحمن أن ورش المؤتمر وجلساته تم اعتمادها بأكثر من ٨٠ ساعة تعليم طبي مستمر لمجموع فعاليات المؤتمر، والدورات، وورش العمل، ويوم المهنة الطبي التاسع من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، كما أن حفل الافتتاح الذي سيقام ظهر يوم الثلاثاء 17/7/1439هـ في قاعة المؤتمرات الكبرى بفندق “مداريم كراون” سوف يتضمن الاحتفال بمرور عشر سنوات على إنشاء كلية الطب، مشيراً إلى أن لجنة عمداء الطب بالمملكة والخليج سوف تعقد جلستها رقم ٣٩ على هامش جلسات المؤتمر.

وذكر الدكتور آل عبدالرحمن أن المؤتمر الذي يتزامن مع يوم الطبيب العالمي (يوم المهنة) يتضمن عدداً من ورش العمل، ومحاضرات متخصصة في التعليم الطبي تتمحور حول الإنعاش القلبي الرئوي، ومحاكاة التعليم الطبي عبر المقارنة بأحدث التقنيات في مجال التعليم الطبي المستمر في الدول المتقدمة، وكذلك ورش عمل متخصصة بمقارنة التعليم الطبي التخصصي في المملكة العربية السعودية والدول المتقدمة، إلى جانب طرق تطوير التعليم في السعودية.

من جهتها أوضحت الأستاذ المساعد في كلية الطب الدكتورة رنا الطخيس (عضو اللجنة المنظمة) أن عدد أوراق العمل التي تقدمت للمشاركة في المؤتمر وصلت إلى 100 ورقة من مختلف بلدان العالم، فيما بلغ عدد الأوراق التي اعتمدتها اللجنة العلمية نحو 50 ورقة موزعة على جلسات المؤتمر. 

ويحظى المؤتمر بمشاركة نخبة من المتحدثين والمتخصصين في التعليم الطبي المستمر من كندا والولايات المتحدة الأمريكية الذين سيثرون البرنامج العلمي للمؤتمر عبر عدد من الأوراق البحثية، وجلسات النقاش، والمحاضرات المميزة، إضافة إلى معرض مصاحب يشتمل على أحدث التقنيات الطبية في مجال التعليم الطبي.

المصدر