افتتاح الملتقى العلمي الثالث لإدارة الأزمات والكوارث بالجامعة

أكد وكيل الجامعة الدكتور عبدالله بن مصطفى مهرجي أن لدى المملكة سجل ذهبي في كيفية التعامل مع الأزمات والكوارث والحالات الطارئة وأنها رائدة في إدارة الأزمة والتعامل مع الحشود والدليل على ذلك النجاحات التي تسطرها المملكة في كل عام وإدارتها لحشود خلال موسم الحج والعمرة.

 

وقال وكيل الجامعة الدكتور عبدالله في كلمته التي ألقاها خلال رعايته افتتاح الملتقى العلمي الثالث لإدارة الأزمات والكوارث والذي تنظمه كلية علوم الأرض نيابة عن معالي مدير الجامعة الدكتور عبدالرحمن اليوبي ” إن الملتقيات والمؤتمرات التي  تنظمها الجامعة تأتي متناسقة ومتناغمة مع خطة التحويل الوطني ٢٠٢٠، وكذلك رؤية المملكة الطموحة ٢٠٣٠، وإن استضافة مختصين وباحثين في مجال إدارة الأزمات يسهم في الوصول إلى أفضل الطرق والسبل للتعامل مع أي حدث أو أزمة وإيجاد الحلول المناسبة لكل حدث ” مشيراً إلى أن وجود خبراء في مجال إدارة الأزمات والكوارث يعطي هذا المؤتمر قوة، ونتطلع لنتائج وتوصيات متميزة في التعامل مع الأزمات والكوارث.

 

أثر ذلك ألقى عميد كلية علوم الأرض الدكتور عمار بن عبدالمنعم أمين كلمة رحب فيها بالمشاركين في الملتقى وبالحضور وقال: إن علم إدارة الأزمات والكوارث يعتبر من العلوم الأساسية المهمة التي لا يمكن إغفال أهميتها البالغة للدول والمنظمات، إذ يعتبر أحد الركائز الأساسية التي يعتمد عليها في تجنب الخسائر والتقليل من آثارها.

 

مقدماً شكره لمعالي مدير الجامعة على الدعم لذي يقدمه للكلية والمؤتمر ولسعادة وكيل الجامعة الدكتور عبدالله بن مصطفى مهرجي على تشريفه الملتقى ورعايته لافتتاح فعاليات الملتقى الثالث لإدارة الأزمات والكوارث. بعد ذلك قام وكيل الجامعة بتكريم المتحدثين في الملقى متمنياً لهم التوفيق فيما يقدمونه من محاضرات.

 
المصدر