برئاسة د.العريني قيادات مدينة الملك عبدالله للطالبات في اجتماع التهيئة لزيارة المراجعات الخارجيات

​ترأست وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات الدكتورة حنان العريني اجتماع (التهيئة لزيارة المراجعات الخارجيات ) ،بحضور عميدة مركز الطالبات الدكتورة موضي الدبيان ،ووكيلات المركز ،و وكيلات العمادات المساندة والإدارات ، وذلك يوم الثلاثاء الموافق 1439/8/8هـ في قاعة اجتماعات وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات .

و يهدف اللقاء إلى التعريف بخطوات التقويم والاعتماد الأكاديمي ، وإيضاح آلية استقبال المراجعات وأهم معايير الجودة وطرق تحققيها،والتأكيد على أهمية ربط أهداف العمادات والإدارات برسالة الجامعة .

وفي مستهل الاجتماع رحبت  وكيلة الجامعة د.العريني بالقيادات، مؤكدة أهمية هذا اللقاء لتهيئة قيادات الجامعة والمسؤولات فيها للمقابلات والتهيئة للحصول على الاعتماد المؤسسي ، كما أكدت أهمية رسالة الجامعة و رؤيتها و أهدافها ،و السعي لتحقيقها وتطبيقها وفق دائرة الجودة ،والاهتمام باستقبال المراجعات بطريقة تعكس صورة الجامعة التي  تسعى دائماً للتطوير والوصول للجودة .

فيما استعرضت وكيلة التقويم والجودة الدكتورة خلود التميمي من خلال التقرير المرئي عدد من المحاور كان من بينها أهم معايير ضمان الجودة والاعتماد  لمؤسسات التعليم العالي، و ضرورة  ربط العمادات المساندة ببعضها ، وصياغة رسالتها ،ومراجعتها ،وتنفيذها وإيضاح الأدوار التي تقوم بها حتى لا تتداخل المهام بينها وبين الجهات الأخرى في المؤسسة، منوهة بأهمية ربط رسالة كل عمادة مع رسالة وأهداف الجامعة ،وضرورة وجود خطة تنظيمه واضحة تشمل إحصائيات ،وأرقام لكل عمادة والسير وفقها  .

كما تناولت د. التميمي خطوات التقويم والاعتماد الأكاديمي وقياس مؤشرات الأداء وتحليل أهم النقاط التي لابد من إتباعها في كل عمادة والتأكد منها ،وأوضحت كيفية مسار تدفق التقارير الدورية عملية التعليم والتعلم ،وما هي إجراءات رفع التقارير ،و ضرورة وضع خطة لإدارة المخاطر في كل عمادة و في المركز عامه ، وأشارت إلى أن التعاون والشفافية والتحضير الجيد والالتزام بالوقت المحدد في الجدول المخطط له كلها مطلب لابد من تحقيقه ،كذلك التميز الأكاديمي والإداري  ،والأنشطة المحققة للأهداف تسهم في تميز الجامعة وتحقق لها رؤية 2030 التي تسعى لها القيادة الحكيمة .

المصدر