أمير نجران يثني على العملية التعليمية في الحد الجنوبي

 

                                           IMG-20180518-WA0159.jpg

هنأ صاحب السمو الأمير جلوي بن عبد العزيز بن مساعد أمير منطقة نجران طلاب وطالبات المنطقة في الحد الجنوبي بإتمام العام الدراسي، متمنيا أن يكونوا سواعد بناءة في صناعة مستقبل الوطن .
وأشاد سموه بالجهود التي بذلت من أجل استمرار العملية التعليمية في المنطقة خلال الظروف الأمنية والتحديات التي  لم تعد عائقا أمام تفهم الأهالي وأولياء الأمور وأمام عزائم الرجال والسيدات الذين سيروا حركة التعليم من إداريين وأكاديميين وتربويين ومعلمين.
وأضاف سموه : ” تعتبر خطواتهم في هذا المجال بعشر خطوات، ونحن نفخر بهم وبعطاءاتهم التي توجت بالنجاح نهاية العام الدراسي، وقد انتظمت الدراسة طيلة هذه الفترة في جامعاتها وكلياتها ومدارسها ومعاهدها، وأنهى 162 الف طالب وطالبة عامهم الدراسي دون  وقوع خسائر أو إصابات في الأرواح “، مشيرا إلى أن ذلك يأتي بفضل الله ثم للرجال البواسل على الحدود وفي الداخل الذين يقفون مضحين في سبيل أمننا وراحتنا، ولرجال وسيدات التعليم الذين صنعوا البدائل وطوعوا الظروف وأخضعوها من أجل تعليم أبنائنا وبناتنا .
وختم  سموه حديثه  بتحية إجلال وإكبار لرجال القوات العسكرية في كافة الوزارات والقطاعات  على مايقدمونه في سبيل الله ثم المليك والوطن داعيا الله أن يحفظهم ويرعاهم  ويعينهم ويسدد رميهم ويثبت أقدامهم  وينصرهم وأن يرحم الشهداء ويغفر لهم ويعجل في شفاء المصابين منهم .

               IMG-20180518-WA0158.jpg

المصدر