لتحقيق الهدف الاستراتيجي الثالث لبرنامج التحول الوطني ..وكالة التعليم -بنات- تصدر الدليل التنظيمي والإجرائي لمراكز الموهوبات بنسخته المطورة


 

                                    

جودة التعليم هو ما ينص عليه الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة: ’’ ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل للجميع وتعزيز فرص التعلّم مدى الحياة للجميع‘‘ وذلك من أجل تنمية مستدامة للمجتمع.
وانطلاقاً من هذا الهدف اهتمت وزارة التعليم بخلق بيئة محفزة على الإبداع والابتكار، فقد عمدت الوزارة إلى إنشاء مؤسسات تعليمية تقدم خدمات متخصصة تلبي احتياجات الطالبات الموهوبات في مراحل التعليم العام. إذ أن التعليم يلعب دورًا رئيسيًا في خلق الفرص المتاحة لجميع الناس في كل أعمارهم. وتتسم تنمية الدولة بنتائج التعليم الناتجة من شبابها ولمواجهة تحديات القرن الحادي والعشرين ومن أجل تحقيق التنمية البشرية.
ومنذ أن تأسست مراكز الموهوبات حرصت وكالة التعليم (بنات)، ممثلة بالإدارة العامة للموهوبات على إصدار دليل مراكز الموهوبات، وليكون متماشياً مع مستجدات التعليم، والتي تهدف إلى تنمية الموهبة وفقاً لأحدث النظريات العلمية والعالمية لإعداد عناصر بشرية مؤهلة قادرة على تحقيق التنمية المستدامة في المجتمع، لذا كان من الضروري إصدار الدليل التنظيمي والإجرائي لمراكز الموهوبات بنسخته المطورة، للمشاركة في تحقيق الهدف الاستراتيجي الثالث لبرنامج التحول الوطني 2020 (تحسين البيئة التعليمية المحفزة للإبداع والابتكار)، وبما يتوافق مع رؤية المملكة 2030.
وتكمن رؤية مراكز الموهوبات في تقديم الخدمات التعليمية والتربوية المتخصصة والمتميزة للطالبات الموهوبات، والتي تسعى لإيجاد بيئة تربوية خصبة ومحفزة، تضم كوادر مؤهلة وبرامج متخصصة لبناء جيل مبدع واعي قادر على صناعة مستقبله، ويسهم بفاعلية في تحقيق رؤية المملكة 2030.

وتهدف مراكز الموهوبات لتقديم خدمات تعليمية تربوية نوعية، يتحقق من خلالها تعزيز الانتماء الديني والوطني لدى الطالبة الموهوبة. يقدم فيها برامج إثرائية علمية متخصصة وفق ميول الطالبات واتجاهاتهن، لنشر ثقافة الموهبة في المجتمع المحلي، ومساندة الأسرة في التعرف ورعاية بناتها الموهوبات. وتوفير بيئة مجهزة قادرة على تحفيز الطالبة الموهوبة على الإنتاج العلمي والإبداع. يقدم فيها خدمات الإرشاد النفسي والاجتماعي، لتحقيق التوازن في شخصية الطالبة الموهوبة والرعاية الشاملة المستمرة لها في مختلف مراحل التعليم. كما تسعى هذه المراكز لتوطين خدمة رعاية الموهوبات في المراكز والمدارس وتأهيل وتطوير قدرات العاملين فيها.
وحول هذا الدليل بينت مديرة عام الموهوبات بالوزارة الاستاذة هويدا البواردي حرص وكالة التعليم بنات ممثلة في  الإدارة العامة للموهوبات على إصدار الدليل التنظيمي لتلك المراكز ثم كان العام 1439/1438هـ متضمناً (تطوير) للدليل ليكون موضحاً للهيكل التنظيمي والبرامج والمهام والمسؤوليات والعمليات الإجرائية وتفعيل المتابعة ومراقبة الأداء، ومتمشياً مع مستجدات التعليم والتي تهدف إلى تنمية الموهبة وفقاً لأحدث النظريات العلمية والعالمية لإعداد عناصر بشرية مؤهلة وقادرة على تحقيق التنمية المستدامة في المجتمع، وتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.
وأوضحت مديرة عام الموهوبات بوزارة التعليم أن إعداد تطوير الدليل بنسخته الحالية تم بمشاركة نخبة من قيادات الوزارة والميدان التربوي في مظلة (الإدارة العامة للموهوبات).
ودعت البواردي كافة المعنيات بالمراكز الاستفادة من محتوى الدليل التنظيمي بما ينعكس إيجاباً على مستوى الأداء لتلك المحاضن التربوية.
أشتمل الدليل على وثيقة العمل في مراكز الموهوبات موضحاً الهيكل التنظيمي والبرامج ومهام ومسؤوليات الكوادر البشرية والوحدات وصلاحيات مديرة المركز والاجراءات المنظمة للعمل والمخصصات المالية، بما يضمن وضوح العمليات الإجرائية وتفعيل المتابعة ومراقبة الأداء.
للاطلاع على الدليل التنظيمي والإجرائي لمراكز الموهوبات (الدليل المطور) 1439هـ – 2018م على الرابط التالي :



https://goo.gl/SXDRjS

 

PHOTO-2018-07-19-11-45-58.jpg

PHOTO-2018-07-19-11-45-58_1.jpg

المصدر