حملة تعريفية لمتحف تاريخ العلوم والتقنية في الإسلام

​يعد متحف تاريخ العلوم والتقنية في الإسلام التابع لجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية , منارة تسلط الضوء على ما كان قد طمس من تاريخ الحضارة العربية والإسلامية , ويعيد عرض أكبر اختراعات علماء المسلمين لشبابنا اليوم وما قدموه من إنجازات أسهمت في مسيرة الحضارة العالمية .

ومن هذا المنطلق أقام متحف تاريخ العلوم والتقنية في الإسلام حملة تعريفية، والموجهة لطالبات السنة التحضيرية في صباح يوم الأربعاء الموافق 24 / 2 / 1441هـ والمقام في البهو الرئيسي بالمبنى (321)، والتي تم من خلالها توزيع بروشورات تعريفية عن المتحف وأقسامه، والتي وضحت فيها رسالة المتحف والتي تهدف إلى تأكيد أن تاريخ العلوم والتقنية هو إرث مشترك للبشرية جمعاء، حيث يسعى المتحف من خلال هذه الحملة  إلى إظهار إسهام وإبداع العلماء العرب والمسلمين في مختلف المجالات العلمية وذلك من خلال أقسامه المتنوعة، إضافة إلى أبرز ما يضمه المعرض من قطع أثرية وشواهد تاريخية تعكس البعد الحضاري  للمملكة العربية السعودية على مر العصور.

والجدير بالذكر أن هذا المتحف الذي انشأته الجامعة بالتعاون مع معهد تاريخ العلوم العربية والإسلامية بجامعة فرانكفورت الألمانية، والذي دشنه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ يحفظه الله ـ عام 1436هـ تماشياً مع رؤية المملكة 2030  يعد أول متحف متخصص في المملكة يتناول تاريخ العلوم والتقنية في الإسلام ما بين القرنين الثالث والعاشر الهجري .   

المصدر